- ٦٥ -

يا أيّها العصاة

جرَّأكم اصطباري، وأوردكم صبري موارد الغفلة فأنتم في السّبل المهلكة الخطيرة على دواب النّفس النّاريّة المتهوّرة تسلكون، فكأنّما أنتم رأيتموني غافلاً عنكم أو حسبتموني جاهلاً بكم!

حضرة بهاءالله

App icon
Bahá’í Prayers
Get the app
font
size
a
theme
Day
Night
contact us
translations
Currently reading prayer in عربي.
This prayer is also available in:
App icon
Bahá’í Prayers
Get the app